-->

آخر الاخبار

جاري تحميل اخر الاخبار...

أخبار جهوية

حوادث

انشطة جمعوية

الخارجية الإسبانية تصدم فرق حزب بوديموس الإسباني لم يسبق لها أن اعترفت ولا تعترف بالبوليساريو .


جماهير بريس 


صدمت الخارجية الإسبانية فريق حزب بوديموس المتطرف المعادي للمغرب في ردها على سؤال بالبرلمان الإسباني ، حول موضوع الصحراء ، بعدما وجهت وزيرة الخارجية الإسبانية ، رداً حازماً فيما يتعلق بموضوع الصحراء ، وقالت في جوابها ، أن الحكومة الإسبانية لا تعترف بما يسمى ب " الجمهورية العربية الصحراوية " .


وأكدت الخارجية الاسبانية ، أنها “ تعتبر نفسها في منأى من أي مسؤولية دولية في ما يتعلق بإدارة الصحراء الغربية منذ تاريخ الرسالة ( 26  فبراير 1976 ) التي بعث بها الممثل العام الإسباني أمام الأمم المتحدة للأمين العام ، والذي أكد فيها أنه : “ من هذا اليوم إسبانيا تضع حداً نهائياً لتواجدها بالصحراء الغربية ، وترى من المناسب توضيح ما يلي : أنها لا تتحمل أية مسؤولية دولية في إدارة هذا الإقليم بعد ما أنهت مشاركتها في الإدارة المؤقتة التي أدرته مؤقتا ”.


وشدد رد الخارجية الإسبانية على رسالة الحزب المتطرف المعادي للمملكة المغربية ، على “ أن الموقف الإسباني الرسمي من مسألة الصحراء الغربية ثابت ولم يتغير ، فإسبانيا لا تعترف بما يسمى “ الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية ” أبدأ .


ولم يفت رد وزيرة الخارجية الإسبانية ، أن تشير إلى أن المساعدات الإنسانية لمحتجزي تندوف ، تعتبر أعمال إنسانية تقوم بها الوكالة الإسبانية للتعاون الدولي .

الموقف الإسباني واضح من مسألة الصحراء المغربية حسب رد الخارجية الاسبانية ، وهو أنها لا تعترف بما يسمى بجمهورية الوهم العربية الصحراوية ( البوليساريو ) . وحسب الرد أيضا ، فإن الخارجية الاسبانية تبين للعالم أنها عندما احتلت الصحراء لم يكن هناك ما يسمى بجمهورية ( البوليساريو ) ، بل تم تواجد دولة اسمها المغرب فقط .


جريدة جماهير بريس الإلكترونية  © 2021 - جميع الحقوق محفوظة .

شارك المقال

إقرأ أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

الرياضة

لقاءات

صحة ورشاقة

مقال الرأي