-->

آخر الاخبار

جاري تحميل اخر الاخبار...

أخبار جهوية

حوادث

انشطة جمعوية

9 ألف مترشح ومترشحة سبجتازون امتحانات البكالوريا لهذه السنة بأكادير .

جماهير بريس 

بلغ مجموع الأفراد الذين سيجتازون الدورة العادية لامتحانات الباكالوريا ـ دورة يوليوز 2020 على صعيد عمالة أكادير إداوتنان ، ما مجموعه 9725 مترشحة ومترشح .

وأوضح بلاغ للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية أن عدد المترشحات والمترشحين المتمدرسين الذين سيجتازون هذه الامتحانات في مختلف الشعب يصل 7898 فردا ، أما المترشحين الأحرار فبلغ عددهم 1827 شخصا .

وقد عملت المديرية الإقليمية على تنزيل مجموعة من التدابير من أجل توفير الشروط الضرورية لإجراء هذا الاستحقاق الوطني في أحسن الظروف ، من ضمنها على الخصوص تجنيد 2500 من الأطر الإدارية والتربوية لتتبع مختلف مراحل هذه العملية .

كما عملت المديرية على تعبئة 34 مركزا لهذه الغاية ، منها فضاءات واسعة ( مدرجات الكلية ـ وقاعات رياضية ) مؤهلة لاستيعاب 2376 مترشحا ومترشحة لاجتياز الامتحان الجهوي والوطني ، فضلا عن التكفل بإيواء وإطعام التلاميذ الداخليين البالغ عددهم 366 ، والذين تم توزيعهم على خمس ثانويات .
وحسب المصدر نفسه ، فقد تم تحضير الظروف الملائمة ، وتوفير الوسائل المادية و اللوجيستيكية اللازمة لإجراء هذا الاستحقاق الوطني ، بتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة ، والانخراط من طرف كافة الفاعلين والمتدخلين وشركاء منظومة التربية والتكوين بعمالة أكادير اداوتنان ، وذلك في احترام تام للتدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية الرامية إلى الحد من تفشي فيروس كورونا المستجد .

وتجدر الإشارة في هذا السياق إلى أنه تم اتخاذ مجموعة من الإجراءات لضمان سلامة المترشحات والمترشحين ، والطاقم التربوي والإداري ، وشملت هذه الإجراءات على الخصوص عمليات تعقيم منتظم للمركز الإقليمي للامتحانات ، ومكاتب المراكز المحلية ، والمرافق الصحية ، والممرات ، والسلالم ، والقاعات ، فضلا عن توفير الكمامات .

كما شملت هذه الإجراءات الاحترازية أيضا توفير حواجز حديدية لاستعمالها في تطبيق مسافة الأمان بفضاءات مراكز الامتحانات ، واعتماد بروتوكول السلامة الصحية فيما يتعلق بالتغذية والإيواء أثناء فترة إجراء الامتحانات بالنسبة لتلاميذ الأقسام الداخلية ، فضلا عن إطلاق حملات للتوعية بالوقاية من فيروس كورونا المستجد، وكيفية الاستعداد للامتحان ، وسبل التصدي للغش بكل أشكاله وخاصة باستعمال الوسائل الإلكترونية .

جماهير بريس  © 2016 - جميع الحقوق محفوظة .

شارك المقال

إقرأ أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

الرياضة

لقاءات

صحة ورشاقة

مقال الرأي