آخر الاخبار

جاري تحميل اخر الاخبار...

أخبار جهوية

حوادث

انشطة جمعوية

رئيس فريق حسنية أكادير ( لحبيب سيدينو ) يستغيث لأن الفريق يمر بأزمة مالية خانقة  .

جماهير بريس

“ لحبيب سيدينو” رئيس فريق حسنية أكادير ، يؤكد لبعض المصادر الإعلامية أن الفريق سيحرم من ملعبه لمدة شهر تقريبا ، حيث سيتم إغلاق ملعب “أدرار” لي إخضاعه لمجموعة من الإصلاحات مثل استبدال العشب وغيرها ، وستكون المواجهة  الاخيرة في هدا الملعب بينه وبين فريق مولودية وجدة يوم الثلاثاء المقبل ، وتعتبر هي آخر مباراة ستجرى قبل إغلاقه .

كما أوضح أن الفريق لا يعرف أين سيجري باقي المقابلات التي سيخوضها في ميدانه ، لأن الفريق يمر بأزمة مالية خانقة في هذه الفترة  ، مشيرا أن الفريق “غادي وصافي” ، وأشار كدالك أن ملعب “الإنبعاث” لا يتوفر على مواصفات ومعايير لاحتضانه مباريات القسم الوطني الاحترافي ، ويبقى الخيار بين عدة ملاعب من بينها ملعب  إنزكان و بنسركاو و الدشيرة و مراكش ، وأبدى رئيس الغزالة سوسية استغرابه لما أصبح الفريق عليه من وضعية ، رغم تواجده في المركز الأول برصيد 17 نقطة ، وأكد أن هناك عدة نقطة استفهام كبيرة تخص مالية النادي ، و نقطة استفهام حول الملعب الذي سيحتضن مقابلاته .

كما يتساءل قائلا : ” كيف يريد الجمهور السوسي اجابيات من الفريق  بدون تقدم يد العون له ، كما ذكر ايضا ان الأشخاص الذين يتوافدون على الملعب هم نفس الوجوه لا يتغيرون ، على سبيل المثال بعض المحبين القدماء  و( التراث ) ، أما الباقي يريد الحصول على الدعوة مجانا ، ويختم بقوله انه لم يعد يستوعب أي شيء “مابقيت فاهم والو” وقد ياتي يوم ما واغادر لأن الظروف الحالية لا تبشر بخير .

إقرأ أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

الرياضة

لقاءات

صحة ورشاقة

مقال الرأي