آخر الاخبار

جاري تحميل اخر الاخبار...

أخبار جهوية

حوادث

انشطة جمعوية

جمعية جامبوري للتراث الكناوي تتألق وتجعل من أورير عاصمة لبيلماون بشمال أكادير


بعد نجاح الدورة الأولى لكرنفال بيلماون بودماون بجماعة أورير السنة الماضية، إستطاع شباب جمعية جامبوري أورير للتراث الكناوي بحيويتهم المعهودة إنجاح الدورة الثانية 2018 لهذا الكرنفال، الذي تشهده معظم مدن وقرى جهة سوس ماسة إحتفالا بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك.

منطقة أورير كذلك لم تخلف الموعد؛ حيث إستطاع شباب جمعية جامبوري إسعاد الساكنة وإدخال الفرح والبهجة على قلوبهم على مدى ثلاث أيام من الكرنفال، من خلال السهرات الفنية التي تنظمها الجمعية يوميا بساحة النادي النسوي بحي إكروفلوس، والتي أحيتها مجموعة من الفرق الفنية والغنائية محلية وجهوية، وكانت هذه السهرات كذلك فرصة لإظهار مجموعة من المواهب الفنية التي تزخر بها منطقة أورير في مختلف المجالات.

وإحتفالا بنجاح الدورة الثانية من كرنفال بيلماون بودماون، المنظم من طرف جمعية جامبوري أورير للتراث الكناوي، أيام 24.23.22 غشت 2018 بتنسيق مع المجلس الجماعي لأورير، نظمت الجمعية يوم أمس الثلاثاء 28 غشت الجاري السهرة الختامية الكبرى بساحة النادي النسوي بحي إكروفلوس، بمشاركة عدد من الفرق الفنية والغنائية من مختلف المناطق السوسية.

إفتتحت السهرة الختامية بإيقاعات وأهازيج كناوية من تقديم مجموعة كناوة أفتاس للتراث الشعبي، والتي تفاعل معها الجمهور بتلقائية، قبل أن يلتحق رئيس جمعية جامبوري الأخ خاليد ألحيان ويخاطب المئات من الجمهور الذي أبى إلا أن يلبي النداء، في كلمة شكر فيها كل المساهمين في إنجاح النسخة الثانية من الكرنفال، وأعضاء الجمعية الذين كان لهم الفضل في نجاح أنشطة الجمعية، ليفتح المجال أمام مجموعة تزنزارت المرجا التي تزور منطقة أورير للمرة الأولى وأتحفت الحاضرين بآغاني فن تزنزارت الرائعة.

مواهب منطقة أورير كان لها مكانها فوق منصة الكرنفال كذلك، حيث شارك في السهرة الختامية عدد من المواهب الفنية التي تزخر بها منطقة أورير، وأبرزها كل من الثنائي الكوميدي الواعد محمد واكريم ويونس زاوك "قاش" و"قرقلاش"، والمجموعة الصاعدة والمبدعة في فن الراب "سانتا كروز" محمد فرطاس وحسن كزيز، بالإضافة إلى الثنائي الكوميدي الذي رسم البسمة في وجوه الحاضرين "هات لاحت".

جمهور السهرة إستمتع كذلك بفقرات غنائية جميلة من تقديم مجموعة تازرزيت، وكناوة سوس برئاسة السيد مبارك السكسيوي الذي أثني في كلمة له بالمناسبة بالعمل الجبار الذي تقوم به جمعية جامبوري، داعيا الجميع إلى مساندتها ودعم أنشطتها وطموح شبابها، قبل أن تختتم السهرة بآغاني مجموعة أيت أوساس نتغازوت برئاسة الفنان كريم أت حماد.

وقد مرت السهرة في أجواء فنية متميزة إستمتع بها شباب ونساء ورجال منطقة أورير، الذين حجوا لساحة النادي النسوي لمشاهدة العروض التي أعددتها جمعية جامبوري، بمناسبة نجاح الدورة الثانية من كرنفال بيلماون بودماون بجماعة أورير، وبهذا يسدل الستار على الدورة الثانية من الكرنفال على أمل اللقاء في الدورة الثانية أكثر نجاحا وأكثر إمتاعا.

شكرا لكل من المجلس الجماعي لأورير والمجلس الجماعي لتغازوت والمجلس الجماعي لإيموزار وشركة أكوا بارك على الدعم والمساندة، شكرا للجنة التنظيمية واللجنة التقنية، تحية إكبار لكل شباب أورير الذين ساهموا في إنجاح هذه المحطة التاريخية بأورير، ونضرب لكم الموعد السنة القادمة إن شاء الله.

إقرأ أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

الرياضة

لقاءات

صحة ورشاقة

مقال الرأي